تكبير الشفايف للبنات في اثيوبيا عند بلوغهم

تكبير الشفاتين بدون عمل جراحات تجميلة للفتايات البالغات في قبيلة اثيوبية تلقب باسم سوري تكبير الشفايف باطباق من الطيق للفتايات تكبير الشفايف للبنات في اثيوبيا عند بلوغهم


تكبير الشفايف للبنات في اثيوبيا عند بلوغهم


كشفت صور لا تصدق أن قبيلة "سوري" الإثيوبية تضع أقراصاً من الطين في أفواه الفتيات عند البلوغ لضمان تمتعهن بشفاهٍ كبيرة.
ويبدو الطقس غريباً، ولكن في تلك القبيلة تعد الشفاه الضخمة والمنتفخة من علامات جمال المرأة.
وعندما تصل فتيات القبيلة إلى مرحلة البلوغ تتم إزالة اثنين من أسنانهن الخلفية قبل أن يتم إحداث ثقب في الشفة السفلى، بحسب الموقع الإلكتروني لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية.
ويُوضع في الموقع المذكور قرص صغير من الطين، وما أن يتمدد في الداخل، حتى يتسبب في انتفاخ الشفاه.
وكلما ازدادت مساحة القرص الطيني في الشفاه أمكن لوالد الفتاة أن يطلب المزيد من الأبقار مهراً لتزويجها.
ويبلغ مهر الفتاة ذات الشفاه الصغيرة 40 بقرة مقابل 60 بقرة للعروس ذات الشفاه الكبيرة.

إرسال تعليق

تابعنا